طيبة تبدأ الخطوات التنفيذية لمشاريعها التطويرية داخل المنطقة المركزية

استمراراً لدور شركة طيبة للاستثمار والتنمية العقارية الريادي في تطوير المنطقة المركزية بالمدينة المنورة حيث كانت أول المطورين بها وكانت ولا تزال اكبر المطورين بالمنطقة المركزية المحيطة بالمسجد النبوي الشريف. فقد طرحت تنفيذ مشروع فندق أراك المدينة في منافسة بين عدد من الشركات الوطنية المؤهلة في مجال المقاولات حيث يتوقع أن تتلقى الشركة عروض المقاولين قبل نهاية العام الحالي 2006م . الجدير بالذكر أن المشروع يقع على القطعتين رقم (2091) و رقم (2092) اللتين تعتبران اقرب المواقع الاستثمارية على طريق السلام إلى المسجد لنبوي الشريف واللتين يبلغ مساحتها (1677,98م2), ومن جهة أخرى تستعد طيبة خلال الأيام القليلة القادمة لطرح تنفيذ مشروع دار الكوثر للزائرين في منافسة بين عدد من الشركات الوطنية لتنفيذه ويقع المشروع في الجهة الغربية من المنطقة المركزية وتبلغ مساحه أرضه (620م2). إلى ذلك تقوم طيبة حالياً بتصميم ثلاث مشروعات عبارة عن فندقين أربع نجوم ودار للزائرين في المنطقة الشرقية المحيطة بالمسجد النبوي الشريف وذلك على قطع الأراضي رقم (5061) البالغ مساحتها (548 م2) و رقم (5067) البالغ مساحتها ( 560 م2) ورقم (5023) البالغ مساحتها(825 م2) كما قامت طيبة مؤخراً بطرح تصميم أربعة مشروعات أخرى في منافسة للتصميم بين عدد من المكاتب الاستشارية لتصميم عد من الفنادق ودور الزائرين بالمنطقة المركزية والتي تقع على الأراضي رقم (3137) البالغ مساحتها (890 م2) والداخلة على ساحة المسجد النبوي الشريف مباشرة في الزاوية الجنوبية الغربية و رقم (5026) البالغ مساحتها (1.452 م2) و رقم (5027) البالغ مساحتها ( 1106 م2) الواقعة بالجهة الشرقية من المنطقة المركزية ورقم (2019) البالغ مساحتها (983 م2) والواقعة داخل المنطقة المركزية على طريق الملك فيصل . صرح بذلك الأستاذ/ عبدالله بن محمد الزيد نائب رئيس مجلس الإدارة والعضو المنتدب أن المشروعات التي ستقام في المنطقة المركزية تأتي تلبية للطلب المتنامي للخدمات الفندقية الراقية في المدينة المنورة في ظل الاحتياجات المتزايدة لتوفير الخدمات لضيوف الرحمن الذين تضاعفت أعدادهم بعد فتح موسم العمرة وأوضح الزيد بأن شركة طيبة راعت احتياج واستخدامات الفئات المختلفة لضيوف الرحمن . من جهة أخرى قامت طيبة بترسيه تنفيذ مشروع إنشاء مبنى مكتبي استثماري بمدينة الرياض على الطريق الدائري الضلع الشمالي حيث تمت ترسيه المشروع الذي تبلغ مساحة أرضة (1.748 م2) على مؤسسة الوثاق للإنشاء والتعمير حيث يتوقع استكمال الشروع خلال ثمانية عشر شهراً هذا ومن المتوقع أن تبلغ التكاليف الإجمالية لهذا المشروع أكثر من عشرة ملايين ريال .

العودة إلى صفحة الأخبار