طيبة توضح موقف مساهمتها في تأسيس شركة مكامن السعودية لخدمات النفط والغاز ( شركة سعودية مساهمة مقفلة تحت التأسيس )

الحاقاً لما سبق أن تم نشره على موقع تداول بتاريخ 12/1/2008م بخصوص ما قررته طيبة القابضة من الدخول كشريك مؤسس في شركة مكامن السعودية لخدمات النفط والغاز (مكامن) بعدد 12 مليون سهم بقيمة إسمية قدرها 120 مليون ريال تمثل 10% من رأسمال شركة مكامن ، وبناءاً على ما آلت إليه نتائج تلك المساهمة ، وتعزيزاً لمبدأ الشفافية الذي تنتهجه طيبة القابضة نود أن نوضح للسادة المساهمين والعموم ما يلي :

 1 - أن مساهمة طيبة القابضة برأسمال شركة مكامن قد أخذت مسارها الإجرائي الطبيعي - كأي مساهمة أخرى - إلى أن تم الاتفاق مع فريق إطلاق شركة مكامن على مساهمة طيبة القابضة في رأسمال مكامن بعدد 12 مليون سهم بقيمة إسمية قدرها 120 مليون ريال يتم دفعها على أربع دفعات اضافة إلى رسوم تطوير بمبلغ 7.200.000 ريال بواقع (60) هلله عن السهم الواحد.

2 - تلى ذلك قيام شركة مكامن يوم الخميس 10 /1/2008م باصدار بيان صحفي يسلط الضوء على انضمام طيبة إلى قائمة مؤسسي مكامن ، ثم قامت طيبة بالافصاح عن ذلك على موقع تداول وعبر وسائل الإعلام يوم السبت 12/1/2008م .

 3 - قامت طيبة وبناءاً على طلب مكامن بتاريخ 13/1/2008م المحدد من قبل مكامن بايداع مبلغ 37.200.00 ريال في الحساب الائتماني لشركة مكامن لدى البنك المعتمد ، إلا أن طيبة فوجئت بخطاب مكامن المؤرخ في 14/1/2008م المتضمن الإفادة بإعادتهم لحوالة طيبة القابضة بدعوى ورودها بعد اكتمال رأس المال المطلوب للشركة ، وهو أمر تجاهل وبكل بساطة جميع الإجراءات والخطوات التي تمت بالاتفاق بين الطرفين .

 4 - إثر ذلك بذلت طيبة القابضة مساعيها الودية لتثبيت مساهمة طيبة القابضة برأسمال مكامن ، وحين تعذر ذلك تم الرفع إلى مقام وزارة التجارة والصناعة التي أفادت بأن الوزارة لا تتدخل في تحديد مؤسسي الشركات حيث يقع ذلك ضمن اختصاصات اللجنة التأسيسية ، وأنه في حالة حدوث خلاف مع اللجنة التأسيسية لشركة مكامن السعودية فإن على الشركة التقدم للجهات القضائية المختصة . 5 - إثر ذلك كررت طيبة القابضة محاولاتها لتسوية الموضوع ودياً مع شركة مكامن وتثبيت مساهمة طيبة القابضة برأسمال مكامن وحيث وصل الأمر إلى طريق مسدود فقد اضطرت طيبة القابضة إلى تكليف أحد المحامين لمباشرة الاجراءات النظامية والشرعيةلحفظ حقوق طيبة القابضة ومساهميها . وللتوضيح جرى نشر ذلك ، وسيتم إبلاغ السادة المساهمين بما يستجد من نتائج .

انتهى

العودة إلى صفحة الأخبار