الأمير عبد العزيز بن ماجد بن عبدالعزيز يزور مشروع مجمع تادك الزراعي بالعشيرة

يقوم بمشيئة الله تعالى صاحب السمو الملكي الأمير عبدالعزيز بن ماجد بن عبد العزيز أمير منطقة المدينة المنورة ورئيس شرف مجلس إدارة شركة طيبة للتنمية الزراعية (تادك) يحفظه الله بزيارة تفقدية لمشروع مجمع تادك الزراعي بالعشيرة وتشريف الحفل الخطابي وحفل الغداء المعد بهذه المناسبة على شرف سموه الكريم وذلك بعد ظهر يوم الأربعاء 15/11/1427هـ الموافق 6/12/2006م . وبهذه المناسبة رحب الأستاذ عبد الله بن محمد الزيد رئيس مجلس المديرين بشركة تادك بصاحب السمو الملكي الأمير عبد العزيز بن ماجد بن عبد العزيز أمير منطقة المدينة المنورة ورئيس شرف مجلس إدارة شركة طيبة للتنمية الزراعية (تادك) وشكر لسموه الكريم تفضله بزيارة المجمع الزراعي التابع لشركة تادك وعد ذلك نابعاً من حرص واهتمام سموه الكريم بكل المشاريع التنموية بطيبة الطيبة . وقال الأستاذ عبد الله الزيد في تصريح له بهذه المناسبة : بالأمس القريب تشرفت شركة طيبة للاستثمار والتنمية العقارية برعاية سموه الكريم لحفل وضع حجر الأساس لمبنى المقر الرئيسي لطيبة وشركاتها الشقيقة ، واليوم يواصل سموه الكريم دعمه لمجموعة شركات طيبة بزيارة مجمع تادك الزراعي بالعشيرة الذي يعتبر أكبر المشروعات الزراعية بمنطقة المدينة المنورة . وحول بدايات انطلاقة هذا المشروع ومكوناته أوضح الأستاذ الزيد أن هذا المشروع هو أحد الصروح الزراعية العملاقة لشركة طيبة للتنمية الزراعية (تادك) التي قامت بإعداد دراسة جدوى فنية واقتصادية لإنشاء مشروع للنخيل حيث أظهرت الدراسة أن المشروع مجدٍ اقتصادياً ويجب أن يكون أحد أولويات التنفيذ لدى تادك ، وبناءاً على ذلك فقد قامت الشركة بشراء هذه الأرض الزراعية التي تقع في منطقة أبيار الماشي والتي تبلغ مساحتها أكثر من (5) ملايين متر مربع بعد أن تم دراسة تقارير مخزون المياه بها من مديرية الزراعة والمياه ومصلحة المياه بمنطقة المدينة المنورة والتي أكدت توفر المياه بكميات كافية ولله الحمد والمنة وبناءاً على ذلك تم حفر (8) آبار ارتوازية ، كما تم إجراء العديد من الأعمال الميدانية وتجهيز الأرض للزراعة وإنشاء شبكة ري آلية حديثة ، كما تم بناء خزانين لتجميع المياه لري النخيل ؛ حيث يتم تطبيق أفضل تقنيات الري والخدمات الزراعية ، فقد تم في عام 1998م بحمد الله الانتهاء من زراعة المرحلة الأولى البالغة (6.000) نخلة ، كما تم البدء بتنفيذ المرحلة الثانية بطاقة (9.000) نخلة، وفي عام 2002م تم الانتهاء من تنفيذ البنية الأساسية من حفر الجور وشبكة الري وخزان المياه وتمهيد الطرق وزراعة الفسائل في مشتل مخصص لذلك يستوعب (9.000) فسيلة، وبدأ نقل فسائل المرحلة الثانية من المشتل إلى الأرض المستديمة خلال عام 2003م لتصل طاقة المشروع الكلية إلى (15.000) نخلة تشمل (37) صنفاً تمثل أجود أنواع الرطب والتمور في المملكة ، وقد بدأ المشروع بالإنتاج الأولي (بشاير) عام 2001م حيث تم إنتاج حوالي (24) طناً من الرطب والتمور ، ثم توالت الزيادة في الإنتاج حتى بلغت (168) طناً خلال عام 2006م وستستمر الزيادة في الإنتاج بمشيئة الله بشكل مضطرد عاماً بعد عام حيث يتوقع أن يصل الإنتاج إلى أكثر من (1.500) طن في عام 2016م ، وسيكون مشروع مصنع التمور الذي ستنفذه الشركة مكملاً لهذا المشروع للاستفادة القصوى من التمور المنتجة . وفي ختام تصريحه شكر الأستاذ عبد الله الزيد صاحب السمو الملكي الأمير عبد العزيز بن ماجد بن عبدالعزيز على تشريفه وزيارته للمشروع وقال إن ذلك ليس بمستغرب على سموه الكريم الذي عودنا يحفظه الله على الإشراف والمتابعة المستمرة لكل المشاريع التنموية والتطويرية في طيبة الطيبة ، مؤكداً عزم إدارة الشركة وحرصها الشديد على تنفيذ خططها المستقبلية الطموحة للوصول بإذن الله إلى زيادة الإنتاج وتنفيذ المشاريع المستقبلية والتي من أهمها إنشاء مصنعٍ للتمور وثلاجات للتبريد ومحلات لبيع التمور وتصدير منتجاتها إلى خارج المملكة وزيادة عدد النخيل حتى يصل إلى (30.000) نخلة وزيادة الطاقة الإنتاجية للمصنع إلى (10.000) طن بإذن الله ، لتؤكد للجميع بكل فخر واعتزاز بأنها ماضية في طريق البناء والتنمية والتطوير في جميع المجالات الاستثمارية لتسنم مواقع الريادة فيها حتى يتحقق لطيبة الطيبة ما تصبو إليه قيادتنا الرشيدة التي تحرص كل الحرص وتعنى كل العناية وتهتم كل الاهتمام بالمدينة المنورة . الجدير بالذكر أن شركة طيبة للتنمية الزراعية (تادك) قد تم تأسيسها في عام 1414هـ برأسمال قدره خمسون مليون ريال تمتلك طيبة فيها ما نسبته (31%) حيث تمثل (تادك) ذراع طيبة للاستثمار الزراعي .

العودة إلى صفحة الأخبار