تعلن شركة طيبة القابضة عن توقيعها اتفاقية شراء أسهم مشروطة مع الشركة العربية للمناطق السياحية (أراك) لغرض شراء الأسهم التي تملكها (أراك) في شركة العقيق للتنمية العقارية

تود شركة طيبة القابضة أن تعلن عن توقيع اتفاقية شراء أسهم مشروطة مع الشركة العربية للمناطق السياحية (أراك)، والتي تمتلك شركة طيبة ما نسبته 86.87% من رأس مالها (شركة أراك) (طرف ذو علاقة)، لغرض شراء جميع الأسهم التي تملكها شركة (أراك) في شركة العقيق للتنمية العقارية (شركة العقيق)، والتي تمثل ما نسبته 1.99% من رأس مال شركة العقيق، وذلك بتاريخ 1438/09/09هـ الموافق 2017/06/04م (صفقة شراء الأسهم)، وتمتلك شركة طيبة ما نسبته 89.89% من الأسهم في شركة العقيق، وتمتلك كذلك بشكل غير مباشر ما نسبته 1.74% من الأسهم في شركة العقيق من خلال ملكيتها في شركة (أراك) المساهمة في شركة العقيق بما نسبته 1.99% وبعدد (2.999.229) سهم، ولأغراض شراء الأسهم في شركة العقيق من شركة (أراك) فقد تم تقييم شركة العقيق باستخدام طرق تقييم مختلفة والتي تعتمد على التدفقات النقدية المخصومة ومكررات الشركات المماثلة، وقد حددت القيمة التقديرية للسهم الواحد في شركة العقيق بـ(21) ريال. وعليه، فإن إجمالي قيمة الأسهم التي سيتم شراءها تبلغ (62,983,809) اثنان وستون مليون وتسعمائة وثلاثة وثمانون ألفا وثمانمائة وتسعة ريال سعودي - سيتم سدادها نقداً - وتتضمن الاتفاقية الترتيبات النظامية والتعاقدية اللازمة لشراء الأسهم ومنها موافقة الجمعية العامة العادية لكل من شركة طيبة وشركة (أراك) على صفقة بيع وشراء الأسهم.
وتعد صفقة شراء الأسهم بأنها صفقة مع طرف ذو علاقة باعتبار أن الاتفاقية أبرمت بين شركة طيبة وشركة تابعة لها (شركة أراك) ذات علاقة، حيث أن بعض أعضاء مجلس إدارة شركة طيبة لهم مصلحة في الصفقة باعتبار أنهم أعضاء كذلك في مجلس إدارة شركة (أراك) وهم الدكتور/ وليد محمد العيسى والأستاذ/ تركي نواف السديري والأستاذ/ غسان ياسر شلبي.
وسيظهر الأثر المالي لشراء الأسهم المذكورة في القوائم المالية لطيبة بعد موافقة الجمعية العادية لطيبة على شراء ونقل ملكية الأسهم من شركة (أراك) لصالح شركة طيبة القابضة وذلك خلال النصف الثاني من العام الجاري 2017م.

و الله الموفق...

العودة إلى صفحة الأخبار